تؤكد وزارة التربية مجدداً أن المرجعية في أي خبر يصدر عنها هي الفضائية التربوية والموقع الرسمي للوزارة فقط 

http://moed.gov.sy

خبر / مقالة

السيدة أسماء الأسد تفتتح أعمال منتدى "المرأة والتربية : وطن وتنمية"

السيدة أسماء الأسد تفتتح أعمال منتدى "المرأة والتربية : وطن وتنمية"

أعلنت السيدة أسماء الأسد عقيلة السيد الرئيس بشار الأسد عن اكتمال التصديق على احداث منظمة المرأة العربية.


و قالت في الكلمة التي ألقتها في الاحتفالية المميزة بيوم المرأة العربية و افتتاح منتدى ( المرأة و التربية) التي أقيمت مساء أمس في قصر الأمويين بدمشق:


(( و اذا كانت المرأة العربية قد حققت العديد من الخطوات المهمة في الماضي و الحاضر فالطريق أمامها لا تزال طويلة و لا شك ان احداث منظمة المرأة العربية و التي يكتمل احتفالنا اليوم بالتصديق عليها سوف يجسد نقطة ارتقاء جديدة لتحقيق خطوات أكثر طموحا))
و كانت سورية من أول الدول العربية التي صدقت على اتفاقية احداث منظمة المرأة العربية و التي وصل عدد الدول التي صدقت عليها حتى الآن الى سبع دول أي أنها دخلت حيز التنفيذز و هذه الدول هي : سورية, مصر , الأردن , البحرين , الامارات , الكويت و أخيرا لبنان الذي أودع وثائق التصديق لدى جامعة الدول العربية كما أعلن المستشار القانوني للأمين العام للجامعة العربية رضوان بن خضراء .
و أضافت السيدة أسماء الأسد في كلمتها أن الحضارات المتعاقبة على أرض سورية كانت شاهدا على دور عظيم للمرأة في شتى مجالات الحياة و أن سورية شهدت في القرن الماضي خطوات رائدة لتعزيز دور المرأة في بناء الوطن و أن نهضة المرأة السورية المعاصرة تسارعت مع بداية الحركة التصحيحية و ارتبطت بهذه الحركة.


و أكدت السيدة أسماء الأسد أن السيدة الفاضلة شريكة القائد الخالد حافظ الأسد وقفت الى جانبه في أصعب مراحل نضاله الوطني و قالت: أجد في السيدة الفاضلة شريكة القائد الخالد حافظ الأسد المثل الأعلى للمرأة العربية.
و كانت السيدة أسماء الأسد قد استقبلت في قاعة الشرف بمطار دمشق الدولي بعد ظهر أمس كلا من السيدة أندريه لحود عقيلة رئيس الجمهورية اللبنانية و السيدة فاطمة خالد عقيلة رئيس الجمهورية السودانية و السيدة سوزان مبارك عقيلة رئيس جمهورية مصر العربية و صاحبة السمو الشيخة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة قرينة ملك مملكة البحرين و جلالة الملكة رانيا العبد الله ملكة الأردن على التوالي.
و في تمام السادسة و النصف وصلت السيدات عقيلات الملوك و الرؤساء الضيوف الى قصر المؤتمرات حيث كانت السيدة أسماء الأسد في استقبالهن و بعد استراحة قصيرة في قاعة الشرف بقصر المؤتمرات اصطحبت السيدة أسماء ضيوفها الى قاعة الاحتفال الرئيسية وسط ترحيب حار من الضيوف المدعوين لحضور الاحتفال بيوم المرأة العربية و افتتاح منتدى المرأة و التربية.
و بعد انتهاء الحفل قامت السيدة أسماء الأسد و ضيوفها بافتتاح المعارض الفنية.