مؤتمرات

اتصال هاتفي بين الرئيس #الأسد ورئيس جمهورية روسيا الاتحادية فلاديمير #بوتين.

اتصال هاتفي بين الرئيس #الأسد ورئيس جمهورية روسيا الاتحادية فلاديمير #بوتين.. تطرق إلى الوضع في الشمال السوري، حيث أكد بوتين على وحدة وسيادة سورية أرضا وشعبا وبأن اي اتفاق بين #روسيا و #تركيا سيركز على محاربة جميع أشكال ومظاهر الإرهاب وتفكيك أي أجندات انفصالية على الأراضي السورية.

إقرار ٢ مليار ليرة لترميم بعض المدارس على مستوى القطر

تأمين باصات نقل للمعلمين في الريف مجاناَ، وإقرار ٢ مليار ليرة لترميم بعض المدارس على مستوى القطر، نصيب محافظة حلب منها حوالي ٤٦ مدرسة ، كان محور لقاء وزير التربية عماد موفق العزب مع هيئة مكتب التربية بمبنى فرع الحزب، بحضور أمين الفرع فاضل نجار، والمحافظ حسين دياب، ورئيس مكتب التربية والطلائع رنا يوسف، ومشرفي المجمعات التربوية، وعدد من الموجهين فيها، حيث تم مناقشة مفاصل العملية التربوية في مديرية التربية والصعوبات والحلول المقترحة .

العزب: توصيات المؤتمر التطوير التربوي حيز التنفيذ

أوضح وزير التربية عماد موفق العزب خلال تفقده العملية التربوية في حلب أن الوزارة انتهت من وضع الآلية التنفيذية مع خطة زمنية لتوصيات المؤتمر، مع خطة تتبعية، على المدى المباشر والمتوسط والبعيد المدى، وستدخل التوصيات حيز التنفيذ خلال الأيام القادمة، وستشكل قفزة نوعية في مجال العمل، مؤكداً حرص الوزارة على المنتج ليكون متطوراً بما يتناسب ومتطلبات العصر؛ ولذلك كان قرار إنشاء الأكاديمية العليا للتأهيل والتدريب، في حين تتابع وزارة التعليم العالي تنفيذ التوصيات المتعلقة بها.

وزير التربية: هدفنا من المسابقة القادمة سد الشواغر وتحقيق توطين التعليم

وزير التربية عماد موفق العزب خلال تفقده العملية التربوية في حلب أكد أن واقع مدارس السفيرة جيد لكنه يحتاج إلى المزيد من دعم المنطقة بالخدمات من حيث ترميم المدارس ورفدها بالأطر التدريسية، والكتب المدرسية، نتيجة لازدياد عدد الطلاب الوافدين إليها، لافتاً إلى أنه سيتم الإعلان عن مسابقة لسد الشواغر من الأطر التدريسية، وسيكون النصيب الأكبر لحلب، كما يمكن أن تكون هذه المسابقة بمثابة عقود سنوية لضبط موضوع الالتزام، وتحقيق توطين التعليم.

العزب: رؤية جديدة لتفعيل مدارس منبج لاستيعاب اكبر عدد من الطلاب العائدين

خلال تفقده وأمين فرع حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي فاضل نجار، ومحافظ حلب حسين دياب ، زار مبنى مديرية تربية حلب ، واطلع على واقع العمل في ديوان المديرية بدءاً من النافذة الواحدة وصولاً إلى شعبة الأتمتة، حيث أكد وجوب الاهتمام بالمواطنين، ومعاملاتهم، والحرص على متابعتها بشكل مباشر، موجهاً ضرورة متابعة تطوير الجانب الإداري، والربط الالكتروني بين الدوائر، وإعداد خطة استراتيجية موضوعة بشكل جيد بعد دخول مدارس جديدة إلى الخدمة، ووضع رؤية جديدة لتفعيل مدارس منبج لاستيعاب اكبر عدد ممكن من الطلاب العائدين إليها، مبيناً أن سورية معنية بالطلاب المتواجدين على الأرض السورية،

الصفحات

اشترك ب مؤتمرات