صدور نتائج امتحان شهادة التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية لعام 2022 - الدورة الاستثنائية

الأخبار

نشاط توعوي عن الكوليرا في مدرسة "إيليا أبو ماضي" بحلب.

في إطار التعاون بين مديرية التربية وفرع حلب لمنظمة طلائع البعث، أقيم في مدرسة "إيليا أبو ماضي" بحي التلفون الهوائي نشاط توعوي عن مخاطر الكوليرا وأعراضها والتعريف بها وكيفية الوقاية منها.

بدأ النشاط بعرض مشهد تمثيلي يتحدث عن ضرورة توعية الأطفال بعدم تناول الأغذية المكشوفة وخطورتها على الصحة الجسدية، وقدم فريق من دائرة الطلائع نصائح وإرشادات تعريفية عن مرض الكوليرا وأعراضها وطرائق الإصابة بها وكيفية الوقاية منها، وبمبادرة من المجتمع المحلي قدم الدكتور مهران قهواتي معلومات إرشادية عن الكوليرا وأهدى حافظات مياه للتلاميذ.

التربية: ورشة تدريبية حول #الصحة_الإنجابية والنظافة الصحية للمثقفات الصحيات بحلب

افتتحت #مديرة_الصحة_المدرسية في وزارة التربية الدكتورة هتون الطواشي دورة التثقيف الصحي في المدارس للمثقفات الصحيات في دائرة الصحة المدرسية بحلب ؛ لرفع الوعي حول أساسيات الصحة الإنجابية، والنظافة الصحية ، والعنف القائم على النوع الاجتماعي في المدارس بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان.

بدء فعاليات الورشة التدريبية الأولى حول تطبيق استمارة تحديد المستوى للمسجلين حديثاً في منهاج الفئة ب

التعاون بين التربية واليونيسيف : بدء فعاليات الورشة التدريبية الأولى حول تطبيق استمارة تحديد المستوى للمسجلين حديثاً في منهاج الفئة ب المطور التجريبي تنفيذاً لخطة التعاون بين التربية واليونسيف افتتحت #وزارة_التربية صباح يوم الثلاثاء ٢٠/ايلول الورشة التدريبية الأولى حول تطبيق استمارة تحديد المستوى للمسجلين حديثاً في منهاج الفئة ب المطور التجريبي، والتي تستهدف رؤساء دوائر الأساسي والتوجيه والتخطيط والتعاون الدولي والمعلوماتية ورئيس شعبة التعليم الإلزامي في محافظات دمشق وريف دمشق وحمص وحماة ودرعا والقنيطرة والسويداء وذلك خلال يومين

في ختام قمة تحويل التعليم: مبادرات ووعود مبشرة لدعم مستقبل التعليم في العالم

بعد ثلاثة أيام من النقاشات والحوار بين القادة التربويين وقادة الدول والمجموعات الشبابية اختتمت أعمال قمة تحويل التعليم بإطلاق مجموعة من المبادرات الواعدة بدعم مستقبل التعليم عن طريق وضع خارطة طريق واضحة تتعلق بتأمين وضمان التعليم الشامل والمنصف والآمن للجميع مدى الحياة، والتركيز على المساواة بين الجنسين في فرص التعلم، والمساهمة في توفير التقانات اللازمة لتحقيق مهارات القرن، وجعل التعلم النشط أكثر تفاعل بين المعلم والمتعلم، إضافة إلى تأمين مصادر جديدة للاستثمار في التعليم وطنيا وعالميا، وتوفير أموال كافية للتحويل في التعليم بما يلبي طموحات الشباب وتطلعاتهم.

الصفحات

اشترك ب الأخبار