خبر / مقالة

الفريق_الفيزيائي_السوري_الذي_سيمثل_الجمهورية_العربية_السورية_في_مسابقة_الخط_الشعاعي_لطلاب_المدارس

الفريق_الفيزيائي_السوري_الذي_سيمثل_الجمهورية_العربية_السورية_في_مسابقة_الخط_الشعاعي_لطلاب_المدارس 2021
Beam line for schools 2021
 
#مسابقة فريدة يقيمها مركز DESY II  التابع لمركز البحوث الأوروبي الشهير CERN، يتعاون فيها طلاب المدارس الثانوية في أي مكان في العالم لإنشاء وتنفيذ تجربتهم العلمية في مختبر رائد لفيزياء الجسيمات بعد استمرار مسارها الناجح الذي دام سبع سنوات،  حيث تقدم مسابقة الفيزياء هذه لطلاب المدارس الثانوية فرصة فريدة لإجراء تجربة في مفاعل  CERN أو في مختبر أبحاث شريك.
#المسابقة مفتوحة للفرق المكونة من خمسة طلاب أو أكثر، الذين تبلغ أعمارهم 16 عامًا أو أكثر، ويرافقهم مشرف أو "مدرب" واحد على الأقل،  وللمشاركة ينبغي على الفرق التفكير في تجربة إبداعية بسيطة وتقديم اقتراح مكتوب ومقترح فيديو قصير.
#وفي كل عام، يتم اختيار فريقين من الفرق المتنافسة من قبل لجنة من الخبراء لإجراء تجاربهم في منشأة فيزياء الجسيمات في عام 2021 ، ستظل منطقة حزمة اختبار CERN قيد الصيانة المجدولة وبالتالي لا يمكنها استضافة التجارب، وهكذا سيتم إجراء التجارب في DESY في هامبورغ، ألمانيا.
#DESY هو مركز تسريع رائد عالمياً ومختبر وطني في ألمانيا لفيزياء الجسيمات والمسرعات وعلوم الفوتونات. يوفر هذا المركز حزماً للجسيمات وبنية تحتية؛ حيث يمكن إجراء مجموعة واسعة جدًا من التجارب في فيزياء الجسيمات، وتطوير الكاشف والعلوم متعددة التخصصات.
#سيحصل جميع المشاركين على شهادة. وستتلقى الفرق المختصرة قميصاً وجائزة خاصة. كما سيتم دعوة كل فريق فائز - ما يصل إلى تسعة أعضاء ومدربين- ، مع دفع جميع النفقات، إلى DESY لمدة تتراوح بين 10 و 15 يوماً لإجراء تجربتهم.
#وينظم المركز الأوروبي للبحوث النووية   CERN الذي يعد أكبر مركز فيزياء في العالم هذه المسابقة السنوية لطلاب المدارس الثانوية، يقدم فيها فريق من هواة فيزياء الجسيمات تجربة فيزيائية باستخدام المسرعات والمصادمات الموجودة في مركز DESY الواقع في هامبورغ، ألمانيا التابع لمركز CERN، #ويحصل الفريق صاحب التجربة الأكثر إبداعاً على فرصة للسفر إلى مخابرDESY ومقابلة العلماء وتنفيذ التجربة على المسرعات وملحقاتها من أدوات وحساسات،كما يحصل الفريق الفائز على جوائز قيمة وأجهزة تجارب فيزيائية يصطحبها معه إلى موطنه.
#وفي السنتين الماضيتين تقدم لهذه المسابقة فريق من اليافعين السوريين أصحاب المواهب والفكر الإبداعي، تضمن 5 أعضاء هم :
- بانة خالد من مدينة حمص، ثانوية الباسل للمتفوقين.
- كرم خضور من مدينة حمص، ثانوية الباسل للمتفوقين.
- مالك الصوفي من مدينة حمص، ثانوية عبد الحميد الزهراوي.
- عبد اللطيف الميهوب من مدينة حمص، ثانوية الباسل للمتفوقين.
تحت إشراف الدكتور يحيى خنجرلي. وكانوا الفريق الوحيد المشارك من الجمهورية العربية السورية عام 2019 و 2020 .
#أما عام 2021 فقد حمل فريق  جديد طموحاً وهو فريق الفينيق "Phoenix" يتضمن 7 أعضاء هم:
-  إبراهيم ديب من مدينة طرطوس، ثانوية الباسل للمتفوقين.
-   محمد أحمد من مدينة دمشق، ثانوية الباسل للمتفوقين.
-   ميرا نفوج من مدينة حمص، ثانوية ألماظة خليل.
- سارة صالح من مدينة حمص، ثانوية الباسل للمتفوقين.
- مالك الصوفي من مدينة حمص، ثانوية  عبد الحميد الزهراوي.
- مريانا عبدلله من مدينة دمشق ثانوية المتفوقين
- أحمد سعود من مدينة دمشق، ثانوية الباسل للمتفوقين.
و عبد اللطيف الميهوب كعضو فريق غير رسمي.
#تحت_إشراف الأستاذ باسل سلطان.
#يقول أعضاء الفريق أن الجميع لديهم شغف للفيزياء، وهم متحمسون للتعرف على أسرارها ومجالاتها والتوسع بموضوعات جديدة لم يتم التطرق لها خلال دراستهم، وخصوصاً فيزياء الجسيمات، وهم يرون أن هذه المسابقة تشكل فرصة مناسبة لشيء جديد لم يتوفر لهم سابقاً في بلدهم، وهي فرصة للإبداع واستثمار شغفهم، والتعرف على مخابر وإمكانيات جديدة لتوسيع مخيلتهم لم يحلموا بتواجدها مسبقاً، وهم يفتخرون برفع اسم بلدهم، وأن يعرف العالم أنه يوجد طاقات وإمكانيات كبيرة في سورية تعمل دائماً رغم كل الظروف الاستثنائية، كنقص الخبرات والحظر والجائحة الهائلة والقوانين الظالمة لسورية والعقبات المواجهة لهم من كل الجوانب، ويرغبون بتطوير أنفسهم، وخلق فرص جديدة وعظيمة. 
ولعل أهم شيء في مشاركتهم تشجيع جميع الطلاب الشغوفين نحو العلوم على أهمية البحث العلمي، ونشر التوعية اللازمة في المجتمع، لما لها من أهمية  في خلق جيل جديد متشجع نحو العلوم وإعادة بناء ما تهدم.
#وزارة_التربية وضمن خططها التربوية في دعم الأفكار الإبداعية والابتكار، تشكر الفريق الرائع الذي سيشارك في هذه المسابقة،  #وتقدم كل التسهيلات والإمكانيات التي تدعم عمل هذا الفريق، وتتمنى له مشاركة فاعلة في هذه المسابقة الهامة.