خبر / مقالة

اختتام الدورة التثقيفية الصحية بحلب حول الصحة الإنجابية والنظافة الصحية والعنف في المدارس.

اختتمت مديرية التربية في حلب اليوم الخميس ٢٢/ايلول دورة التثقيف الصحي التي أقيمت بالتعاون مع صندوق صندوق الأمم المتحدة للسكان للمثقفات الصحيات في دائرة الصحة المدرسية، لتعريفهن بأساسيات الصحة الإنجابية والنظافة الصحية والعنف القائم على النوع الاجتماعي في المدارس.

أوضحت مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية الدكتورة هتون الطواشي التي قدمت اليوم محاضرة عن الخطة التنفيذية لجلسات التثقيف الصحي التي ستنفذ في 20 مدرسة من الحلقة الثانية والثانويات العامة والنسوية للبنات تم اختيارها من مختلف مدارس أحياء مدينة حلب، حيث ستعمل المثقفات اللواتي اتبعن للدورة التدريبية على تنفيذ جلسات تثقيفية بطريقة تفاعلية تتضمن إقامة أنشطة ومسرحيات ورسومات لإيصال الأفكار الخاصة بالدورة للطالبات، لافتة إلى أنه سيعقد اجتماع مع المثقفات لمعرفة السلبيات والإيجابيات التي تم تسجيلها من خلال الجلسات.

وأضافت الدكتورة الطواشي إلى أنه سيعقد اجتماع أيضا مع الأطر الإدارية والتدريسية و أولياء الأمور قبل البدء بالحملة لتعريفهم بهدفها والخطة والمعلومات التي سيتم طرحها، وأشارت إلى أن المشروع بدأ العام الماضي في محافظة دمشق وتم استهداف محافظة حلب وحماة وريف دمشق ويتضمن رفع الوعي حول الصحة الإنجابية وتدريب المثقفات على عدة مواضيع منها المشورة والتواصل والقدرة على إيصال المعلومات للطالبات.