خبر / مقالة

#تكريم_١٨٧_طالبة_متفوقة_من_ثانوية_الأوائل_بدمشق

 
خلال حضوره حفل تكريم طالبات ثانوية الأوائل النموذجية بدمشق  في مقرها بريف دمشق. 
#وزير_التربية الدكتور دارم طباع يفتتح الجناح الثاني من الثانوية، ويجول في أقسامها، ويتفقد واقع الغرف الصفية والمخبر والمكتبة وغرف الحاسوب، ويلتقي الأطر الإدارية والتعليمية في الثانوية، ويكرم /187/طالبة متفوقة في ثانوية الأوائل النموذجية بدمشق منهن أربع طالبات حصلن على العلامة الكاملة، مبدياً اعتزازه بهذه النخبة المتميزة التي تؤكد انتصار سورية بالعلم، مبدياً أهمية المرأة المتعلمة ودورها في بناء المجتمع، والتي تجسد رسالة للعالم أجمع ان سورية متجددة وغنية بمناجم عقول أبنائها وبناتها، مثنياً على جهود المدرسين والإداريين، و مشيداً بدور الاهل للوصول بابنائهم إلى التفوق والتميز. 
#مدير_تربية دمشق سليمان اليونس، أكد أهمية التكريم في خلق الحافز للطلاب الجدد، لافتاً إلى أن التفوق هو تتويج لجهود عام كامل من الجد والمتابعة، والتفاعل والتواصل بين المدرسة والأسرة والطالبات. 
#واعربت_عدد من الطالبات المتفوقات عن سعادتهن بهذا التكريم الذي يخلق الحافز لمتابعة التحصيل العلمي، والمساهمة في بناء المجتمع. 
#حضر التكريم رئيسا دائرتي التعليم الخاص ريتا فضول، والمناهج والتوجيه غفران قادري، وفعاليات تربوية وأهالي الطالبات المكرمات.