خبر / مقالة

مدارس_دمشق_تعيش_أفراح_اليوم_الثاني_من_بدء_العام_الدراسي

مع انطلاق العام الدراسي الجديد، شارك فريق من وزارة التربية برئاسة #معاون_وزير_التربية الدكتور عبد الحكيم الحماد أفراح  دمشق مع بدء العام الدراسي في مدرسة التطبيقات المسلكية، وثانوية زكي الأرسوزي, حيث التقى الدكتور الحماد الأبناء الطلاب والتلاميذ وأثنى على البداية القوية لهم مع بداية العام الدراسي، لافتاً إلى أهمية التعلم من الأقران؛ لأنه يعتبر من أنجح أنواع التعلم، ويقود إلى تبادل الآراء والأفكار وصولاً إلى قيمة مضافة يتعلمها الجميع  في الحياة العملية، لينعكس إيجاباً على تطوير المجتمع، داعياً إلى التحلي بروح المنافسة بين الطلاب والذي يدفعهم الاجتهاد والمثابرة في مدارسهم، واكتساب المعارف والقيم والمهارات التي تساهم في بناء الشخصية، مؤكداً ضرورة الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية في المدرسة .
#رافقه في الزيارة معاون مدير التوجيه إيناس ميا، ورئيس دائرة التوجيه عماد هزيم، والموجه التربوي الأول خالد السليمان، والموجهون الأولون لكل من مواد:  التربية الوطنية الدكتور محمد عتمة، و الفلسفة الدكتور عهد شلغين، والفيزياء غسان اللحام، واللغة الانكليزية علا داوود آغا.