خبر / مقالة

مشاركة_سورية_في_الاجتماع_الوزاري_الإقليمي_حول #العودة_إلى_المدارس_في_الدول_العربية

 
خلال حضوره الاجتماع الوزاري الإقليمي حول العودة إلى المدارس في الدول العربية عبر الإنترنت من خلال برنامج زوم، والذي يهدف إلى الجمع بين وزراء التربية والتعليم في. المنطقة إلى جانب شركاء الأمم المتحدة الإقليميين والشركاء الدوليين الآخرين. 
#وزير_التربية الدكتور دارم طباع، أوضح أن الأبناء التلاميذ والطلاب  هم الثروة الحقيقية للوطن وبناة مستقبله، وقد عملنا جميعاً في على ضمان حق التعليم لهم، وتوفير  مستلزمات العملية التربوية ومتطلبات  تنفيذها،و تابعنا تطوير منظومة التعلّم عن بعد: محتوى الكتروني وأدوات تقنية وفرص تعلم متنوعة في متناول الجميع، وحرصنا على الحفاظ  على صحة المتعلمين  وحمايتهم من الأمراض عبر توفير بيئة صحية آمنة ومناسبة، وتطبيق البروتوكول الصحي للوقاية من فيروس covid 19  بالتعاون وزارة الصحة، وعملنا على متابعة الإشراف والمتابعة اليومية، وتفعيل الرقابة  والشراكة المجتمعيةوتعويض الفاقد التعليمي في فترة تعليق الدوام من خلال  دروس مباشرة عبر الفضائية التربوية والمنصة الالكترونية والمنصات الافتراضية للتعليم المتمازج.
#وأضاف تم نقل طلاب الصفوف الانتقالية جميعهم  للصف الأعلى، وجرت الامتحانات العامة لصفوف الشهادات بنجاح في ظل إجراءات وقاية مشددة  بالتعاون مع  الجهات الحكومية والأهلية، مع استمرار  تعويض الفاقد في بداية العام الدراسي، ووضع البروتوكول الصحي للعودة للمدرسة بالتعاون مع وزارة الصحة والمنظمات الدولية، واعداد 3 سيناريوهات للخطة الدرسية والدوام المدرسي.
#وتابع الدكتور طباع انطلق العام الدراسي 2020-2021 في 13/9/2020، و بلغ عدد الأطفال الملتحقين بالمدرسة 4 مليون طفل تقريباً ، وبلغت نسبة الالتحاق 90% في أغلب المناطق، وتم اطلاق حملة تعليم مليون طفل لإعادة الأطفال المتسربين وتعليمهم وفق مناهج الفئة ب، وتدريب معلمين ذوي خبرة على تدريس هذه المناهج، والبدء بتوفير فرص تعليم عن بعد عبر برامج تعلمية للفضائية التربوية والمنصات الإلكترونية والمنصات الافتراضية، وتوقيع مذكرة تفاهم مع وزارة الاتصالات لتأمين الإنترنيت للمدارس. 
يذكر أن الاجتماع تضمن كلمة تمهيدية مقدمة لاجتماعات الموائد المستديرة ألقاها مدير مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية ببيروت الدكتور حمد بن سيف الهمامي، واجتماعات أربعة، حيث عرض في الاجتماع الأول تجارب الجزائر والبحرين وجيبوتي ومصر والعراق، وعرض في الاجتماع الثاني تجارب الأردن والكويت ولبنان وليبيا وموريتانيا، كما تضمن الاجتماع الثالث تجارب المغرب وعمان وفلسطين وقطر والسعودية، في حين تضمن الاجتماع الرابع تجارب السودان وسورية وتونس والإمارات واليمن.
حضر الاجتماع امين اللجنة الوطنية للتربية والعلوم والثقافة ومديرو الصحة المدرسية والمعلوماتية والتوجيه.