خبر / مقالة

#التربية_تناقش_عدداً_من_القضايا_العمالية_مع_الاتحاد_المهني_للنقابة

إيجاد نظام داخلي للعاملين، و تحسين واقعهم، وواقع لباسهم وآلية توزيعه، وتعديل نظام الصندوق التعاوني بما فيه الوصفات الدوائية، وتمثيلهم في القرارات التي تهمهم؛ محاور رئيسة نوقشت خلال لقاء #وزير_التربية الدكتور دارم طباع #رئيس_الاتحاد_المهني لنقابات عمال الطباعة والثقافة والإعلام والتربية والتعليم عبد السلام الباشا، بحضور رؤساء النقابات في المحافظات، حيث أكد الوزير طباع أن العاملين في التربية مثلهم كأي موظف في الوزارة، ولهم الحقوق كاملة، ويجب تأمين مستلزماتهم لانهم عضد الوزارة، داعياً إلى وجوب تشكيل فريق عمل من الاتحاد المهني لوضع مسودة مشروع لمنح طبيعة عمل لعمال الفئة الثالثة والرابعة والخامسة، مبيناً أن الوزارة تدرس الإعلان عن مسابقة لاستدراك حالة النقص وسد الشواغر بعد إعداد دراسة حول الملاكات القائمة والشواغر، ووضع دراسة عددية بمستحقي اللباس حسب الفئات، والعمل على تأمين مقرات للجان النقابية على مستوى مديريات التربية مركزياً وفي التجمعات التربوية، وتمثيل العمال في اللجان التي تتعلق بهم، فضلاً عن تمثيل اللجان النقابية بمجالس إدارات الصندوق التعاوني، لافتاً إلى توجيه رسائل عدة الى مديري التربية حول مضمون ما عرض خلال الاجتماع المقرر عبر المنصة الإلكترونية.