خبر / مقالة

فرقة أوركسترا وكورال وزارة التربية المركزية وفرقة الفنون الشعبية المركزية أحيت حفلا ً فنياً مساء يوم الخميس 15/2/2018

برعاية الدكتور هزوان الوز وزير التربية ...
أحيت فرقة أوركسترا وكورال وزارة التربية المركزية وفرقة الفنون الشعبية المركزية بالتعاون مع مديرية المعاهد الموسيقية والباليه في وزارة الثقافة / معهد صلحي الوادي / حفلا ً فنياً مساء يوم الخميس 15/2/2018 على مسرح الأوبرا في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق.
وتضمن الحفل عدداً من المقطوعات الكلاسيكية والأغاني العربية مثل: /كانوا يا حبيبي، مشوار رايحين مشوار، وصلة الحجاز، عشاق النرجس/، إلى جانب:
KAISER ، let it go، Four season(Autumn)first movement، Libertango، You raise me up، بالإضافة إلى عرض مسرحية غنائية.

وقال الدكتور هزوان الوز وزير التربية في تصريح للإعلاميين إن هذه الاحتفالية تأتي في سياق العمل التشاركي مع وزارة الثقافة، الهادف إلى تأكيد دور الفن إلى جانب التربية في بناء الإنسان معرفياً وانفعالياً، والارتقاء بذائقته الفنية، مع الاستمرار في الحفاظ على الهوية والتعبير عنها بأكثر جوانبها إشراقاً ومتعةً. معتبراً التعاون مع وزارة الثقافة معززاً لاستنهاض الفكر التنويري ومتابعة مسيرة الإبداع وأساسي في بناء وترسيخ أسس الرقي والتقدم.
وأضاف وزير التربية إنّ هذه الفعالية ترسخ في أذهان العالم أننا بلد المحبة والسلام، بلد الأمن والأمان، وأننا بالفن نسعى إلى تحقيق المتعة، وبناء المستقبل المنشود بإصرار يغذيه الإيمان بأن ظلمة الليل ستنجلي، وستبزغ شمس الحياة التي تُبشر بأن الأزمة إلى زوال. لافتاً إلى أننا في وزارة التربية نسعى إلى تعزيز الانتماء الوطني الذي تم تشويهه ومحاربة الأفكار الهدامة التي تعود بنا إلى الوراء، مؤكداً دور الوزارة الحقيقي في إبراز المواهب الراقية والمتميزة لتنال فرصتها، فسورية عامرة بمواهب لا حصر لها.