خبر / مقالة

مذكرة تفاهم بين وزارة التربية وغرفة تجارة دمشق

وقع وزير التربية عماد العزب ورئيس مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق محمد غسان القلاع مذكرة تفاهم بين الوزارة وغرفة تجارة دمشق، لتعزيز التعاون والتنسيق والربط بين مجتمع الأعمال ضمن دمشق وطلاب المؤسسات التعليمية التابعة للوزارة.
وتتضمن المذكرة المؤلفة من خمس مواد تعاون الفريقين في تقديم التسهيلات الإدارية والقانونية التي تخص الأنشطة موضوع المذكرة ، والتنسيق لإجراء عمليات قياس وتقييم التدريب.
و وفق المذكرة تلتزم الوزارة بإعلام المؤسسات التعليمية التابعة لها بتوقيع هذه المذكرة والدعوة للاستفادة منها، و التعميم على المؤسسات التعليمية التابعة لها، بإمكانية حصول الطلاب على فرص التدريب العملي في الغرفة، بالإضافة لإعلام الغرفة بفعاليات تكريم المتفوقين.
بدورها تلتزم الغرفة بمنح طلاب المؤسسات التعليمية التابعة للوزارة حسماً خاصاً عند تسجيلهم للدورات التدريبية لدى مركز التدريب الإداري في الغرفة يماثل الحسم المعتمد لمنتسبي الغرفة بالإضافة لشهادة تدريب رسمية، والاستفادة من خدمات الغرفة، واستقبال طلاب المؤسسات التعليمية التابعة للوزارة الذين يتطلب إنهاءهم للمقررات الدراسية فترة تدريبية عملية في المؤسسات ويعتبر إتمام الفترة المذكورة متطلباً للتخرج.
كما يلتزم الجانبان بتنظيم جلسات عمل حول خبرات العمل من قبل رجال أعمال ناجحين تنتدبهم الغرفة لعرض خبراتهم، وتنظيم زيارات لطلاب المؤسسات التعليمية التابعة للوزارة إلى الغرفة للاطلاع على نشاطاتها وخدماتها، وكذلك زيارات لأعضاء مجلس إدارة الغرفة إلى المؤسسات التعليمية والالتقاء بأساتذتها، للتعرف عن كثب على دورها في تأهيل وإعداد طلبتها ورفد سوق العمل بكوادر يتمتعون بتأهيل علمي وعملي رفيع المستوى وذلك من أجل تطوير المناهج التدريسية.