خبر / مقالة

المرسوم التشريعي الخاص بإعادة تصحيح مادة امتحانية واحدة في الشهادة الثانوية

   تصريح حول صدور المرسوم التشريعي الخاص بإعادة تصحيح مادة امتحانية واحدة في الشهادة الثانوية
صرح الدكتور هزوان الوز وزير التربية بأنه انطلاقاً من حرص الوزارة على تطوير العملية التربوية بكل مفاصلها وخاصة منظومة القياس والتقويم التربوي، فقد ارتأت تعديل المادة /17/ من المرسوم رقم /153/ لعام 2011، الناظم لامتحانات الشهادة الثانوية العامة والمعدل بالمرسوم /300/ لعام 2012؛ نظراً لأن امتحانات الثانوية العامة تتم على دورتين دورة أولى يتقدم فيها الطلاب لجميع المواد، ودورة تكميلية يتقدم فيها الطالب المحسن أو المكمل لثلاث مواد على الأكثر، ولما كان الوقت بالكاد يكفي بين الدورتين لإصدار نتائج الدورة الأولى ودراسة اعتراضات الطلاب وتسجيل الطلاب في الدورة الثانية، وباعتبار أن هناك فرصة ثانية للطالب الناجح لتحسين درجاته، وفرصة لنجاح الطالب الراسب في الدورة الثانية في العام نفسه بعد نتائج الدورة الأولى، فقد تم الاكتفاء بأن يتقدم الطلبة باعتراضاتهم على نتائج مادتين فيما إذا كان هناك أي خطأ مادي في ورقة إجابة الطالب .
ونتيجة مطالبة بعض الطلبة ورغبتهم بإعادة تصحيح أوراق الإجابات صدر المرسوم التنظيمي رقم /243/ بتاريخ 1/8/2017، وكان مكرمة من السيد رئيس الجمهورية الدكتور بشار الأسد والذي يسمح بإعادة تصحيح مادة امتحانية واحدة من المواد التي تقدم بها الطالب في الدورة الثانية حصراً بناءً على طلب مقدم من الطالب المكمل أو المحسن أو وليه خلال فترة تحدد بالتعليمات وفق سلم التصحيح المعتمد.
وهذا يعطي اطمئناناً لطلبتنا حول حصولهم على ما يستحقونه من درجات قياساً للإجابات الموجودة في أوراق إجاباتهم. وسيتم التطبيق اعتباراً من الدورة الثانية لعام 2017، والتي يتقدم طلبتنا لامتحاناتها حالياً.
 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.