خبر / مقالة

وزير التربية يطلع على سير اختبارات الترشح للتقدم لامتحان الشهادة الثانوية العامة بصفة دراسة حرة لدورة عام /2018/

اطلع الرفيق ياسر الشوفي عضو القيادة القطرية رئيس مكتب التربية والطلائع القطري والدكتور هزوان الوز وزير التربية على سير اختبارات الترشح للتقدم لامتحان الشهادة الثانوية العامة بصفة دراسة حرة بفرعيها العلمي والأدبي لدورة عام /2018/ في بعض المراكز المعتمدة من قبل مديرية تربية دمشق
وعلى هامش الزيارة التقيا عدداً من الطلاب والطالبات، واستمعا إلى آرائهم حول أسئلة الاختبارات ومستواها، ومدى شموليتها لمحتوى منهاج الصفين العاشر والحادي عشر والمدة المخصصة للإجابة عنها. وكانت الوزارة قد اتخذت الإجراءات اللازمة كافة لتسهيل عملية هذه الاختبارات بما يضمن تحقيق تكافؤ الفرص للجميع، لينال الطلاب حقهم كاملاً من الدرجات استناداً إلى أدائهم وإجاباتهم.
وأكد وزير التربية في تصريح للإعلاميين أهمية هذه الاختبارات التي أثبتت خلال ثلاث سنوات مضت فعاليتها، والتي تمثلت في ارتفاع جودة المنتج التربوي لدى أبنائنا الطلبة، فكانوا جيلاً جديراً بهويته الوطنية، جيلاً يرسم صورة المستقبل من خلال ما يحمله من معرفة مقرونة بالتربية وصولاً إلى مستوى متطور ومتقدم ، لافتاً إلى أن إجراء هذه الاختبارات يدل على تصميم أبنائنا الطلبة على متابعة العلم والتحصيل، واستمرار ملحمة الحياة لأنهم على يقين تام أن العلم والمعرفة هما أساس بناء سورية المتجددة وإعمارها.
وأضاف وزير التربية أن عملية تصحيح و تنتيج الاختبارات لن تستغرق وقتاً طويلاً, موضحاً أن الاختبارات جرت في مراكز المدن حصراً, وستنجز مديريات التربية عمليات التصحيح محلياً وفق السلم المعتمد، لافتاً إلى أنه يقبل اعتراض الطلاب على درجاتهم وعلى العقوبة المفروضة بحق مخالفي التعليمات الامتحانية لمدة خمس أيام اعتباراً من اليوم الذي يلي تاريخ صدور النتائج، مؤكداً بأن الطالب يتقدم لامتحانات الثانوية العامة في المحافظة التي نجح فيها باختبار الترشح حصراً وبنفس الفرع الذي نجح فيه.
من جهته قال الرفيق ياسر الشوفي لقد شاهدنا في هذه الجولة أبناءنا وهم يتقدمون إلى هذا الاختبار التقويمي لامتحان الشهادة الثانوية، وهذا يدل على جديتهم ومثابرتهم، لافتاً إلى أن هذا الاختبار أثبت فعاليته خلال ثلاث السنوات الماضية؛ وهذا مؤشر على أن الاختبار في مكانه، مؤكداً أن سورية تشجع النتاج الفكري والحضاري؛ لأنها وجدت أن الفكر المنير هو السلاح الأقوى في لمواجهة الفكر الإرهابي، وأن النصر قادم بوجود قائد حكيم ومنهجية تعتمد على البناء الفكري والاقتصادي.
يذكر أن أعداد المسجلين لاختبار الترشح للثانوية العامة لدورة /2018 / بلغ ما يقارب / 38955 / طالباً وطالبة منهم /30011/في الفرع الأدبي ، و/8944/ في الفرع العلمي، يتوزعون على/ 319 / مركزاً امتحانياً، منهم / 239/مركزاً في الفرع الأدبي و/ 80 / مركزاً في الفرع العلمي.
 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
Image CAPTCHA
Enter the characters shown in the image.