خبر / مقالة

التربية تحدد الضوابط والأسس المطلوبة لتنظيم الامتحانات وضبطها ضمن المراكز الصحية

تنفيذاً لتوجيهات وزير التربية عماد موفق العزب في متابعة حسن سير العملية التربوية للطلاب ذوي الإعاقة المتقدمين لامتحانات الشهادات العامة بفروعها المختلفة في المراكز الصحية, أُقيمت اليوم ورشة عمل بهدف دراسة الضوابط والأسس المطلوبة لتنظيم الامتحانات وضبطها ضمن المراكز الصحية؛ من خلال وضع آلية تضمن دعم هؤلاء الطلاب، وتيسير أمورهم لمواصلة تحصيلهم العلمي بما لا يؤثر على نزاهة العملية الامتحانية.
 
معاون وزير التربية عبد الحكيم الحماد، أكد أهمية معرفة جميع الإشكالات والمعوقات التي تواجه الطلاب ذوي الإعاقة عند الإحالة إلى المركز الصحي، والتدقيق في كل حالة لاتخاذ القرار المناسب ضمن الشروط المحددة, لافتاً إلى أن سورية تقدم خدمات خاصة لذوي الإعاقة انطلاقاً من أن الاهتمام بالمركز الصحي هو حضارة ورقي، ويقترن تطور المجتمعات بقدر ما تولي من اهتمام لتلك الفئات من الطلاب.
 
مدير الامتحانات في وزارة التربية يونس فاتي أكد أهمية هذا الاجتماع لتسهيل إجراءات تقدم الطلاب ذوي الإعاقة إلى الامتحانات العامة بيسر وسهولة، ووضع الأسس والضوابط لذلك.
 
مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية د. هتون الطواشي أكدت وجوب الالتزام بالشروط التي تم تعميمها لقبول الطلاب ذوي الإعاقة في المراكز الصحية، وتحديد التسهيلات التي سوف تقدم لهم، كوجود لجان استكتاب، أو خبراء لغة الإشارة، ومراكز صحية يلبي بناؤها احتياجات هؤلاء الطلاب /أسرّة، ومقاعد مناسبة، وخلو البناء من الأدراج/، فضلاً عن تقديم التسهيلات في إجراءات التسجيل.
 
وتم في نهاية الورشة وضع أسس وضوابط، سيتم تعميمها، والإحالة إلى مديريات التربية للالتزام بها خلال الامتحانات العامة لعام 2019-2020