خبر / مقالة

العمل على تنفيذ خطة الاستجابة لإعادة تأهيل مدارس المناطق المحررة في ريف دمشق

مستمرون في بناء عقل الإنسان وإعادة الإعمار

140 مدرسة مستثمرة في المناطق المحررة بريف دمشق تستوعب ما يقارب مئة ألف طالب وطالبة

تنفيذاً لتوجيهات وزير التربية عماد العزب وبالتعاون مع محافظة ريف دمشق

تتابع مديرية تربية ريف دمشق تنفيذ خطة الاستجابة لإعادة تأهيل مدارس المناطق المحررة في ريف دمشق؛ حيث بلغ  عدد المدارس المستثمرة /140/ مدرسة  تستوعب ما يقارب مئة ألف طالب وطالبة .

وفي هذا الإطار أوضح ماهر فرج مدير تربية ريف دمشق خلال تفقده واقع أعمال الصيانة ورصد المراحل النهائية لإعادة تأهيل مدارس مدينة دوما، أنه تم إنجاز خمس مدارس بشكل كامل، ويجري العمل حالياً على متابعة إنجاز مدرستين، وتقييم الأضرار وإعداد الكشوف اللازمة للبدء بأعمال الصيانة لثلاث مدارس بالتعاون مع المنظمات الدولية، ورصد المبالغ اللازمة لإعادة تأهيل وصيانة خمس مدارس إضافية في دوما ضمن الخطة الاستثمارية .

وأضاف وحرصاً على استمرار العملية التدريسية في مدارس المحافظة تم تزويدها بما يقارب  مليون و/800/ألف ليتر مازوت، و/3500/ مدفأة، و/200/ خزان مازوت، و/200/ خزان ماء و/12/ ألف ماعون ورق، فضلاً عن تزويدها بالوسائل التعليمية المختلفة، بما يخدم تطبيق المناهج المطورة، وبكتب الفصل الدراسي الثاني، و/4500/مقعد مدرسي، ويجري العمل على تصنيع /2000/ مقعد في الثانويات الصناعية بالمحافظة.