خبر / مقالة

/6000/ تلميذ وتلميذة يتوجهون غداً إلى امتحانات الدورة الاستثنائية لشهادة التعليم الأساسي

يتوجه غداً / 6000/ تلميذ وتلميذة موزعين على محافظات / ريف دمشق – حلب – حماة– درعا – القنيطرة / إلى امتحانات الدورة الاستثنائية لشهادة التعليم الأساسي.
وحول استعدادات مديرية تربية ريف دمشق أوضح ماهر فرج مدير تربية ريف دمشق أنه ضمن خطة وزارة التربية في تعويض الفاقد التعليمي، وإتاحة فرص التعليم أمام جميع أبنائنا يتوجه غداً/5826/ تلميذاً وتلميذة إلى امتحانات الدورة الاستثنائية في ريف دمشق، موزعين على أربعين مركزاً امتحانياً لاسيما في المناطق التي حررها الجيش العربي السوري في الغوطة الشرقية ودوما وحرستا، وقد اتخذت مديرية التربية الاستعدادات والإجراءات اللازمة لمتابعة حسن سير العملية الامتحانية.
وبالنسبة لاستعدادات مديرية تربية حماة أوضح يحيى عبد الغني منجد مدير التربية أنه يتوجه غداً /89/ تلميذاً وتلميذة إلى امتحاناتهم من الذين منعتهم الظروف القاهرة من التقدم لمادة امتحانية أو أكثر ضمن مركز واحد في مدينة حماة بعد أن تم تجهيزه بمتطلبات العملية الامتحانية.
أما في مديرية تربية حلب فقد أكد ابراهيم ماسو مدير التربية أنه حرصاً من وزارة التربية على ألا يفقد أي تلميذ عامه الدراسي جاءت الدورة الاستثنائية مراعاة لظروف أبنائنا الذين منعتهم العصابات الإرهابية المسلحة من تقديم امتحاناتهم ، وقد بلغ عدد التلاميذ المسجلين /60/ تلميذاً وتلميذة في حلب، معظمهم من أبناء الريف المطهر من رجس الإرهاب لاسيما منطقتي عفرين ومنبج.
وحول استعدادات مديرية تربية درعا قال مدير التربية محمد خير أحمد العودة الله: أنه يتوجه غداً ما يزيد عن/25/ تلميذاً وتلميذة من أبناء المحافظة الذين لم تسمح ظروفهم بالوصول إلى مراكزهم الامتحانية، حيث خصص مركز واحد ضمن مدينة درعا بعد أن تم تجهيزه بالمستلزمات المطلوبة وما تحتاجه العملية الامتحانية .
يونس فاتي مدير الامتحانات في وزارة التربية قال: استناداً للمرسوم رقم /181/ لعام 2013م وتعليماته التنفيذية قامت وزارة التربية بالإعلان عن دورة استثنائية للتلاميذ في شهادة التعليم الأساسي الذين سجلوا في دورة عام2018م ولم تسمح لهم ظروفهم بالتقدم للامتحانات بمادة أو أكثر أو لجميع المواد وفق برنامج معمم حيث يبدأ الامتحان صباح غد ويمتد لغاية 19/8/2018م وقد تم استيعاب أبناء ريف دمشق من خارج الغوطة الشرقية وكذلك أبناء دمشق والسويداء والقنيطرة في مركز بركن الدين تابع لمديرية تربية ريف دمشق، متمنياً لأبنائنا التلاميذ النجاح والتوفيق.
إعداد الدكتورة ريما زكريا