خبر / مقالة

افتتاح ثانوية الحاضر (في قرية الحاضر) بريف حلب

ضمن خطة وزارة التربية بتأهيل وصيانة المدارس التي عبث بها الإرهاب في جميع المناطق المحررة. وبحضور نقيب المعلمين في سورية وحيد الزعل, افتُتحت اليوم ثانوية الحاضر (في قرية الحاضر) بريف حلب.
 
بين مدير التربية إبراهيم ماسو أن التربية تحرص على أن لا يبقى أي طفل خارج سور المدرسة وتعمل ضمن الامكانات المتاحة على إعادة العملية التربوية لمدارس الريف عقب تحريره وإعادة الأمن والاستقرار إليه على أيدي بواسل الجيش العربي السوري، كما ذكر أن ثانوية الحاضر التي تم افتتاحها اليوم ستستقبل نحو 450 طالباً من المرحلة الثانوية والحلقة الثانية للتعليم الاساسي.
 
حضر الافتتاح عضو المكتب التنفيذي في نقابة المعلمين خالد قاضي، ونقيب المعلمين في حلب المهندس أحمد شومان.