خبر / مقالة

توجيهات تربوية

مديرية التربية في محافظة:
دمشق – ريف دمشق – القنيطرة – السويداء – درعا – حمص – حماه
حلب – إدلب – اللاذقية – طرطوس – الرقة – دير الزور – الحسكة

انطلاقاً من حرص وزارة التربية على تهيئة البيئة التربوية المناسبة للتعلّم، وعلى تمكين المدرسة من أداء رسالتها على أكمل وجه ونشر ثقافة تربوية متميزة ، وتحويلها إلى سلوكات وممارسات يومية, وجعل العلاقة بين الأطر التربوية والمتعلمين علاقة تربوية مبنية على الاحترام المتبادل.
يطلب إليكم التعميم على المدارس التابعة لمديرياتكم التقيد بالآتي:
- إتباع الأساليب التربوية المناسبة في التعامل مع المتعلمين وتطبيق النظام الداخلي لناحية تفعيل علامة السلوك لضبط بعض السلوكات السلبية.
- الحرص على استخدام ألفاظ تربوية مناسبة من قبل الأطر الإدارية والتدريسية وذلك لأنهم يشكلون القدوة والمثل الأعلى للأبناء المتعلمين.
- التأكيد على نشر ثقافة الحفاظ على المبنى المدرسي والأثاث والنظافة العامة وتحويلها إلى سلوك, وعدم مطالبتهم بالقيام بأعمال التنظيف في المدرسة.
- التشديد على الموجهين التربويين والاختصاصيين وإدارات المدارس عدم توجيه التنبيه للمعلمين أو المدرسين أمام المتعلمين حرصاً على صورة المعلم القدوة والمثل الأعلى.
- تفعيل الأنشطة المدرسية الفعالة لتكوين شخصية المتعلّم وجعله في موقف المشارك الايجابي، وتعويده على التفكير والاكتشاف, وتشجيعه على المناقشة، والحوار الهادف، والتفاعل الايجابي مع زملائه ومعلميه.
للاطلاع وللعمل بمضمونه

وزيــر التربية
عماد العزب