خبر / مقالة

مشاركة الجمهورية العربية السورية في ورشة تدريبية لبناء القدرات لدعم تطبيق التعليم الدامج والشامل في المنطقة العربية

 

تشارك الجمهورية العربية السورية ممثلة بوزارة التربية في ورشة تدريبية لبناء القدرات لدعم تطبيق التعليم الدامج والشامل في المنطقة العربية وتزويد المشاركين بالأدوات والمهارات اللازمة لتعزيز جودة التعليم وزيادة معدلات مشاركة المتعلمين ذوي الإعاقة، والتي ينظمها مكتب اليونسكو الإقليمي للتربية في الدول العربية، ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا ( الإسكوا) خلال الفترة الممتدة من ٢٨-٣٠/تشرين الثاني في جمهورية مصر العربية.
وقدمت مديرة الإشراف التربوي إيناس ميه خلال مشاركتها عرضاً حول رؤية وزارة التربية، وأهداف عملية الدمج في الجمهورية العربية السورية؛ من خلال توفير فرص تعليمية متساوية للمتعلمين جميعهم تحقيقا لمبدأ التعليم للجميع، وانسجاماً مع أهداف التنمية المستدامة، والعمل على تأهيل وتدريب العاملين للتعامل مع ذوي الاعاقة، بالإضافة إلى معلمي غرف المصادر للتعامل مع أنواع الإعاقات المدمجة وذوي صعوبات التعلم كافة، وإقامة دورات للمرشدين النفسيين والاجتماعيين حول حماية الأطفال من الإساءة والإيذاء وخاصة ذوي الإعاقة.
  وعقب العرض اشاد المشاركون بالورشة بما قُدم حول التجربة السورية الناجحة، والتي يمكن الاستفادة منها في تطبيق التعليم الدامج.