خبر / مقالة

٩-لاعب من مؤسسة الأولمبياد الخص السوري يتسلم منصب مدير الرقابة الداخلية

على الرغم من إعاقته، إلا أن حلمه في الوصول إلى مكان مسؤول يساهم في مساعدة أهله والناس الآخرين حتى ولو كان لعدد من الساعات تحقق اليوم، هذا ما قاله اللاعب نوفاك هاني الذي تسلم مهمة مدير الرقابة الداخلية، موضحاً أنه يمتلك موهبة التمثيل، وشارك بالعديد من المحافل المحلية، وتمنى أن يشارك في المجال الفني مع أصدقائه إلى جانب زملائهم الأسوياء في مسابقات وفعاليات عالمية، وأشار إلى طموحه في تحقيق حلمه، وتسلم منصب مسؤول يساهم في نهوض سورية، ومساعدة أهله في الأمور المعيشية، وأعرب عن حبه لعمل الرقابة ودورها الأساسي والمفصلي بوزارة التربية.
مدير الرقابة الداخلية فريد العبد الرحيم بين ضرورة دمج هذه الفئة بالمجتمع لاسيما أنهم أساس المجتمع وعماده، لافتاً إلى أنه بالإرادة لا يوجد مستحيل، معرباً عن ثقته في المجتمع السوري في أن يكونوا يداً واحدة في منح هذه الفئة دوراً فعلاً في المجتمع ليكونوا قادرين على إكمال حياتهم بشكل طبيعي
مثنياً على دور وزارة التربية في دعم هذه المبادرات الإنسانية لإثبات أنهم موجودون وباستطاعتهم أن يكونوا مؤثرين في المجتمع بعد أن أثبتوا جدارتهم فكانوا مبدعين في مجالات الفن والتمثيل والبطولات الرياضية، إلى جانب تحقيقهم مراكز متقدمة في المحافل العالمية.
#بالإرادة_أنا_قادر_أنا_قائد